حتى لا تتعرض عضويتك للايقاف .. / يمنع منعاً باتاً تبادل أي وسائل للتواصل تحت أي مسمى ، أو الدعوه لمواقع أخرى ..،، [ الإخوة الأعضاء الذين لايستطيعون تسجيل دخولهم بعضوياتهم القديمة أتمنى منهم مراسلتي لإسترجاع عضوياتهم ،،، بــشــآر ] |

 ننتظر تسجيلك هـنـا



آخر 10 مشاركات
ღأْنَثُىٌ خَضٌعَــتٌ ♥ ْاْلَحُــًوَاْسٌ لٌنَعُــوٌمَـــتٌــهٌاًღ (الكاتـب : - مشاركات : 284 - المشاهدات : 4451 - الوقت: 08:07 PM - التاريخ: 10-23-2018)           »          أردتُ أن أقول فقط (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 6951 - المشاهدات : 185722 - الوقت: 07:57 PM - التاريخ: 10-23-2018)           »          سجل حضورك بتحيه الاسلام (الكاتـب : - مشاركات : 1125 - المشاهدات : 14501 - الوقت: 06:59 PM - التاريخ: 10-23-2018)           »          كآفـي تـآيم (فـقرة سَوآلف بنـآت ) (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 4188 - المشاهدات : 23961 - الوقت: 01:34 AM - التاريخ: 10-23-2018)           »          بيت شعر يحكي عن احاسيسك (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 4941 - المشاهدات : 233856 - الوقت: 01:32 AM - التاريخ: 10-23-2018)           »          ۋ ξــﮋڣـٺ ټـڕآټـيڶ الښـ۾ـآ۽ ٳڼـٻـلآڄ الڣـ ـڄـڕ ξـلـﮯ ضـڄـ ـيڄ ڼـبــضآټـღـنآآ (الكاتـب : - مشاركات : 1656 - المشاهدات : 68610 - الوقت: 01:30 AM - التاريخ: 10-23-2018)           »          ||»» أَجْمَلْ ζـکآيَـہْ ««|| (الكاتـب : - مشاركات : 1759 - المشاهدات : 74188 - الوقت: 01:25 AM - التاريخ: 10-23-2018)           »          ![ سجل حضورك بإسم لحوآء ]! (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 1689 - المشاهدات : 26371 - الوقت: 01:15 AM - التاريخ: 10-23-2018)           »          رسائل الى شخص...لايعرفه سواك.... (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 2068 - المشاهدات : 48163 - الوقت: 01:13 AM - التاريخ: 10-23-2018)           »          لن انساك ابدااً ؟؟ لمن تقولها !! (الكاتـب : - آخر مشاركة : - مشاركات : 463 - المشاهدات : 15662 - الوقت: 01:10 AM - التاريخ: 10-23-2018)



إضافة رد
#1  
قديم 02-13-2011, 01:01 AM
أسير في حبها غير متواجد حالياً
 
 عضويتي » 1925
 تسجيلي » Mar 2010
 آخر حضور » 02-09-2012 (05:07 AM)
مشآركاتي » 4,547
 نقآطي » 522
 معدل التقييم » أسير في حبها أسير في حبها أسير في حبها أسير في حبها أسير في حبها أسير في حبها
دولتي » دولتي الحبيبه Yemen
جنسي  »
 
 
افتراضي هـذا نبيــنا .مواقِفُ أدْهشَتِ البَشَرِيّة َ






:::::: مواقِفُ أدْهشَتِ البَشَرِيّة َ::::::




فِداكَ أبي وأمّي وروحي يارسولَ اللهِ

بـِرَغْمِ كلّ ما يَجْري حَولنا إلاّ أنّ البَشَريَّة أجْمَعَها تَقِفُ حائِرةً أمَامَ مَوَاقِفِكَ العَظيمَةَِ

والتّي ليْس لها مَثيلٌ عَبْرَ التاريخِ, كَيْفَ لا !!

وهيَ مَواقِفُ أشْرَفِ الخلقِ أجْمَعينَ

الذي وَصفَهُ اللهُ تَعَالى بقوْلِهِ وَإِنّكَ لَعَلَىَ خُلُقٍ عَظِيمٍ (القلم 4)

هُنا سَتَكونُ لنا وَقـَفاتٌ مَعَ أجَلِّ وأعْظمِ المَواقِفِ ..

إنّها مَواقِفُ مِن:

بُسْتان الشَّمائِلِ المُحَمَّدِيَّةِ


][ مُقـْتَطفاتٌ مِن بُسْتانِ الشَّمائِلِ المُحَمَّدِيّةِ ][




][ معَ زَوْجاتِهِ ][


كانَ صلى اللهُ عليهِ وسلمَ خَيْرَ الناسِ لِكُلِّ النّاسِ، وكانَ خَيْرَ النّاسِ لأهْلِهِ

كَما قالَ عَنْ نَفسِهِ الشَّريفةِ: خَيْرُكُمْ خَيْرُكُمْ لأهْلِهِ وَأنا خَيْرُكُمْ لأهْلِي سنن التّرْمِذي.

وقَدْ ضرَبَ صلى اللهُ عليهِ وسلمَ أَرْوَعَ الأمثلَةِ في التـَّلطـُّفِ معَ زوْجاتِهِ وحُسْنِ مُعاشَرَتِهنَّ

والتـَّوَدّدِ إليْهِنّ ومُداعَبَتِهنّ،

حتى إنّهُ كانَ يَجْلِسُ عِندَ بَعيرِهِ فَيَضَعُ رُكْبتَهُ وتَضعُ ‏ صَفِيّةُ ‏ رجْلَها عَلى رُكْبَتِهِ حَتى تَرْكَبَ صحيح البخاري

،،

وكان صلى اللهُ عليه وسلمَ يُرَقّقُ اسمَ عائشَة َـ رضي الله عنها ـ ويقول لها: يا عَائِشُ ، صحيح البخاري

وكان يناديها بــ بـِنْتِ الصِّدِّيقِ سنن الترمذي وسنن ابن ماجة

إكْراماً لها ولأهْلِها وتَوَدُّداً وتَقرُّباً إلَيْها.

،،

كما كانَ النّبِيّ صلى اللهُ عليهِ وسلمَ يقومُ بخِدْمَةِ زَوْجاتِهِ رِضْوانُ اللهِ عَليْهِنَّ

فعَنِ الأسْوَدِ بْنِ يَزِيدَ ‏ ‏سَألْتُ ‏ ‏عائشة َ‏ ‏رَضِي اللهُ عنْها ‏ما كان النبيُّ ‏صلى اللهُ عليهِ وسلمَ

‏يصْنعُ في البيتِ قالَتْ كانَ يكُونُ في مِهْنَةِ أهْلِهِ فإذا سَمِعَ الأذانَ خَرَجَ. رواه مسلم والترمذي.

،،

وعَنْ ‏ ‏أنسٍ ‏ ‏قالَ ‏كان النَّبيُّ ‏ ‏صلّى اللهُ عليهِ وسلمَ ‏ ‏عِنْدَ بَعْضِ نِسائِهِ فأرْسَلَتْ ‏ ‏إحْدَى أمَّهاتُ

المؤمِنينَ ‏ ‏بصَحْفَةٍ فيهَا طعامٌ فضَرَبَت التّي النّبِيُّ ‏ ‏صلّى اللهُ عليهِ وسلمَ ‏ ‏في بَيْتِها يَدَ

الخادِمِ فسَقَطَتِ الصّحفَة ُفانْفلَقَتْ فجَمَعَ النبِيّ ‏ ‏صلّى اللهُ عليهِ وسلمَ ‏ ‏فَلْقَ الصّحفةِ ثمَّ جَعَلَ

يجْمَعُ فيها الطعامَ الذي كانَ في الصحفَةِ ويَقولُ ‏غارتْ‏ أمّكُمْ‏ ‏ثمَّ حَبَسَ الخادِمَ حَتى أتَى ‏

‏بصحفةٍ ‏ ‏مِنْ عِندِ التي هُوَ في بيتِها فدَفعَ الصحفة الصّحيحَة َإلى التي كُسِرَتْ صحْفَتُها

وأمْسَكَ المَكْسورَة َفي بَيْت ِالتي كَسَرَتْ صحيح البخاري

,,

وقدْ اسْتَشارَ النَّبيُّ صَلى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّمَ زَوْجاتِهِ في أدَقِّ الأمُورِ ومِن ذلكَ اسْتِشارَتُهُ

صلى الله عليه وسلم لأم سَلَمَةَ في صُلْحِ الحُدَيْبيَّةِ عنْدَما أمَرَ أصْحابَهُ بنَحْرِ الهَدْيِ

وحَلْقِ الرّأسِ فَلَمْ يفعَلُوا لأنّهُ شَقَّ عَليْهِمْ أن يَرْجِعوا ولم يدْخلُوا مَكَّةَ،

فدَخَلَ مَهْمُوماً حَزيناً عَلَى أُمِّ سَلَمةَ في خَيْمَتِها فمَا كانَ مِنْها

إلاّ أنْ جَاءَتْ بالرّأيِ الصّائِبِ: أُخْرُجْ يا رسولَ اللهِ فاحْلِقْ وانْحَرْ،

فحَلَقَ ونَحَرَ وإذا بِأصْحابـِهِ كُلِّهِمْ يَقومونَ قَوْمَةَ رَجُلٍ واحِدٍ فيَحْلِقونَ وينْحَرُونَ.

,,

غَضِبَتْ عائِشَةُ ذاتَ مَرّةٍ معَ النّبِيّ صلى اللهُ عليهِ وسلمَ

فقال لَها: هَلْ تَرْضَينَ أن يَحكُمَ بيننا أبو عُبَيْدَةَ بْنُ الجَرَّاحِ؟

فقالت: لا.. هَذا رَجُلٌ لنْ يَحْكُمَ عليْكَ لِي،

قال: هَلْ ترْضيْنَ بعُمَرَ؟

قالت: لا.. أنا أخافُ مِنْ عُمَرَ..

قال: هَلْ ترْضيْنَ بأبي بَكْرٍ (أبيها)؟ قالتْ: نعَمْ!!.

فأين نَحْنُ مِن كُلّ ذلِكَ.







][ مَعَ الأطْفالِ ][


كانَ الحَبيبُ المُصْطفَى يتعامَلُ معَ الأطفالِ بكُلِّ حُبِّ وَحَنانٍ ...

إسْتَطاعَ أنْ يجْذِبهُمْ إليْهِ كالمَغْناطيسِ معَ كُلّ هذا القدْرِ العَظيمِ .. لَمْ يَهابوهُ بلْ أحَبّوهُ قبْلَ كُلّ شيْءٍ

فكان يَعْمَلُ على تشْجيعِ الطفلِ على طَلَبِ العِلْمِ ومُخالَطةِ العُلماءِ

فقدْ روى مسلمٌ في صَحيحِهِ أن سَمُرَة بْنَ جُندُبٍ رضي اللهُ عنهُ

قال: لقدْ كنتُ عَلى عَهْدِ رَسولِ اللهِ صلى اللهُ عَليْهِ وسلمَ غُلاماً،

فكُنْتُ أحْفظُ عَنْهُ فما يَمْنعُني مِنَ القوْلِ إلاّ أنّ ها هُنا رِجالاً هُمْ أسَنُّ مِنّي. صحيح مسلم

كما أقـَرَّ النبيُّ صلّى اللهُ عليهِ وسلّمَ نهْجَ طريقَةِ المُداعَبَةِ وَاللعِبِ في التَّعْليمِ وعَمِلَ بهِ

وهُناكَ الكَثيرُ مِنَ الأحاديثِ التّي تَدُلُّ على ذلِكَ

ومِنْها ما رَواهُ الشّيْخانِ وغَيرُهُما

من حديثِ أنَسٍ رضِيَ اللهُ عنْهُ قال:

كانَ النبيُّ صلّى اللهُ عليهِ وسلمَ أحْسنَ النّاسِ خُلُقاً،

وكان لي أخٌ يُقالُ له أبو عُمَيْرٍ، وكان إذا جاءَ قال:

يا أبا عُمَيْرُ، ما فَعَلَ النّـُغَيْرُ

والنّـُغَيْرُ تصْغيرٌ لِكلِمَةِ نَغْرٍ وهُوَ طائِرٌ كانَ يَلْعبُ بِهِ

وذاتَ مَرّةٍ كانَ صلّى اللهُ عليهِ وسلمَ يَمْشي في السّوقِ

فرَأى أبَا عُمَيْرٍ يَبْكي، فَسَألَهُ عَنِ السّبَبِ ... فقالَ لَهُ مَاتَ النٌّغَيْرُ يا رَسولَ اللهِ

فَظَلَّ صلّى اللهُ عليهِ وسلمَ يُداعِبُهُ ويُحادِثُهُ ويُلاعِبهُ حتّى ضَحِكَ،

فَمَرّ الصّحابَةُ بهِما فسَألُوا الرّسولَ صلّى اللهُ عليهِ وسلمَ عَمّا أجْلَسَهُ مَعَهُ،

فقال لَهُم مَاتَ النّـُغَيْرُ، فجَلَسْتُ أُواسِي أبَا عُمَيْرٍ


إنّها دَعْوةٌ مِنَ الرّحْمَةِ المُهْداةِ إلى العالَمِ

لاحْتِرامِ مَشاعِرِ الصِّغارِ وَالتّلَطفِ بهِمْ

،،

وَكَانَ يَتقرّبُ إلَى الأطفالِ بالهـِباتِ والهَدايا

ومِمّا يدُلُّ عَلى ذلِكَ ما رَواهُ مُسْلِمٌ عَن أبي هُريْرَةَ

رضي الله عنه قال: كانَ النّاسُ إذا رَأوْا أوّلَ الثّمْرِ جاءُوا بِهِ رَسولَ اللهِ صلّى اللهُ عليهِ وسلمَ،

فإذا أخَذَهُ قال: اللّهُمَّ بارِكْ لَنا فِي ثمْرِنا وَبارِكْ لَنا في مَدينَتِنا

ثُمَّ يَدْعُو أصْغرَ وَليدٍ يَراهُ فيُعْطِيهُ ذلِكَ الثمْرَ. صحيح مسلم

،،

وَما كَذبَ الرّسولُ قَطٌّ عَلَى طِفلٍ أوْ غَشَّهُ

بَلْ كانَ يُعَلّمُنا أنْ نُعامِلهُمْ بالصِّدْقِ في القوْلِ والعَمَلِ

ومِمّا جاءَ في ذلِكَ حديثُ عبْدِ اللهِ بْنِ عَامِرٍ رضي اللهُ عنهُ،

قال: دَعَتْني أمّي وَرسُولُ اللهِ صَلّى اللهُ عَليْهِ وسلّمَ قاعِدٌ في بَيْتِنا

فقالت: هَا تَعَالَ أُعْطيكَ

فقال لها صلى اللهُ عليهِ وسلمَ: ما أرَدْتِ أنْ تُعْطيهِ؟

قالت أُعْطيهِ تَمْراً

فقال لَها: أمَا أنَّكِ لَوْ لَمْ تُعْطيهِ شَيْئاً كُتِبَتْ عَلَيْكِ كِذبَةً

يا اللهُ

تِلكَـ هي الرّحْمة ُالحَقّةُ ُ






][ مَعَ غيْرِ المُسلِمينَ ][

ولْنَقرَأ سَوِيّاً عَن نبيّ الرّحْمَةِ وعن مُعاناتِهِ مَعَ اليَهودِ

الذينَ وَصفهُمْ عالِمُهُمْ وإمامُهُمْ وحَبْرُهُمْ عبدُ اللهِ بْنُ سلامٍ رضيَ اللهُ عنهُ

لِرَسولِ اللهِ صلّى اللهُ عليهِ وسلمَ بقوْلِهِ: إِنَّ الْيَهُودَ قَوْمٌ بُهُتٌ البخاري.

ومَعَ ذلِكَ فقَدْ أبْرَمَ مَعَهُمْ رسولُ اللهِ صلّى اللهُ عليهِ وسلمَ مُعاهَدةً جاءَ فيها:

وَإِنّ الْيَهُودَ يُنْفِقُونَ مَعَ الْمُؤْمِنِينَ مَا دَامُوا مُحَارَبِينَ وَإِنّ اليَهُودَ أُمّةٌ مَعَ الْمُؤْمِنِينَ لِلْيَهُودِ دِينُهُمْ وَلِلْمُسْلِمَيْنِ دِينُهُمْ مَوَالِيهِمْ وَأَنْفُسُهُمْ إلّا مَنْ ظَلَمَ وَأَثِمَ فَإِنّهُ لَا يُوتِغُ إلّا نَفْسَهُ وَأَهْلَ بيتِهِ وَإِنّ بِطَانَةَ يَهُودَ كَأَنْفُسِهِمْ وَإِنّهُ لَا يُخْرَجُ مِنْهُمْ أَحَدٌ إلّا بِإِذْنِ مُحَمّدٍ صَلّى اللّهُ عَلَيْهِ وَسَلّمَ وَإِنّهُ لَا يُنْحَجَزُ عَلَى ثَأْرٍ جُرْحٌ وَإِنّهُ مَنْ فَتَكَ فَبِنَفْسِهِ فَتَكَ وَأَهْلِ بَيْتِهِ إلّا مِنْ ظَلَمَ وَإِنّ اللّهَ عَلَى أَبَرّ هَذَا ; وَإِنّ عَلَى الْيَهُودِ نَفَقَتَهُمْ وَعَلَى الْمُسْلِمِينَ نَفَقَتَهُمْ وَإِنّ بَيْنَهُمْ النّصْرَ عَلَى مَنْ حَارَبَ أَهْلَ هَذِهِ الصّحِيفَةِ وَإِنّ بَيْنَهُمْ النّصْحَ وَالنّصِيحَةَ وَالْبِرّ دُونَ الْإِثْمِ ، وَإِنّهُ مَا كَانَ بَيْنَ أَهْلِ هَذِهِ الصّحِيفَةِ مِنْ حَدَثٍ أَوْ اشْتِجَارٍ يُخَافُ فَسَادُهُ فَإِنّ مَرَدّهُ إلَى اللّهِ عَزّ وَجَلّ وَإِلَى مُحَمّدٍ رَسُولِ اللّهِ صَلّى اللّهُ عَلَيْهِ وَسَلّمَ وَإِنّ اللّهَ عَلَى أَتْقَى مَا فِي هَذِهِ الصّحِيفَةِ وَأَبَرّهِ وَإِنّ بَيْنَهُمْ النّصْرَ عَلَى مَنْ دَهَمَ يَثْرِبَ ، وَإِذَا دُعُوا إلَى صُلْحٍ يُصَالِحُونَهُ وَيَلْبَسُونَهُ فَإِنّهُمْ يُصَالِحُونَهُ وَيَلْبَسُونَهُ وَإِنّهُمْ إذَا دُعُوا إلَى مِثْلِ ذَلِكَ فَإِنّهُ لَهُمْ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ إلّا مَنْ حَارَبَ فِي الدّينِ عَلَى كُلّ أُنَاسٍ حِِصّتُهُمْ مِنْ جَانِبِهِمْ الّذِي قِبَلَهُمْ

من سيرَةِ ابنِ هِشامٍ كِتابُ النبيّ بَيْنَ المُهاجِرينَ والأنصارِ ومُوادَعَةِ اليَهودِ

،،

كَمَا تَجلّتْ رحمَتُهُ أيْضاً بأبي هُو وأمّي في ذلِكَ المَوقِفِ العَظيمِ،

يَومَ فتْحِ مكّةَ وتَمْكِينِ اللهِ تعالى لَهُ ،

حينَما أعْلنَها صريحة ًواضحة ً: ( الْيَوْمَ يَوْمُ الْمَرْحَمَةِ ) ،

حين قال سَعْدُ بْنُ عُبادَةَ وهو رافِعٌ لإحْدى الرّاياتِ في جيْشِ فتْحِ مكّةَ

اليومَ يومُ الملْحَمَةِ

فأخذ مِنهُ صَلّى اللهُ عليهِ وسلمَ الرّايةَ وأعْطاها لوَلدِهِ قَيْس وقال:

بلِ الْيَوْمُ يَوْمُ الْمَرْحَمَةِ

وأصدر عَفوَهُ العامَّ عن قريشٍ التي لمْ تَدّخِرْ وُسْعاً في إلْحاقِ الأذى بالمسلمينَ،

فقابلَ الإساءَةَ بالإحسانِ ، والأذيّةَ بحُسْنِ المُعاملَةِ , وأمرَ الجيْشَ ألاّ يُقاتِلَ إلاّ مَن قاتلَهُ،

ودخلَ مَكّة فاتِحًا منْصورًا يَحْمدُ اللهَ عَلى نَصْرِهِ ويشكرُهُ على فضْلِهِ،

وتَمَكّنَ مِن أعداءِ الأمْسِ الذين أخْرجوهُ وأصحابَهُ وأخَذوا أمْوالهُمْ وسَفَكوا دِماءَ بَعْضِهمْ،

لكنّهُ صلّى اللهُ عليهِ وسلمَ يُريدُ لَهُمُ الخيْرَ و الهِدايَةَ، فَسامَحهُمْ وعَفا عَنهُمْ وقال لهُمْ:

لا تَثريبَ عَليكُمُ اليَومَ يَغفِرُ اللهُ لكُمْ وهُوَ أرْحَمُ الرّاحِمينَ، اذْهَبُوا فأنتُمُ الطّلَقاءُ.

فَكانَ ذلِكَ سببًا في إسْلامِ الجَمِّ الغَفيرِ

فَأيُّ عَفْوٍ هذا وأيّة ُرَحْمَةٍ تِلكَ وأيّ ُكَظمٍ لِلغَيْظِ هَذا !!!

الذي لَمْ تعْرفْ لهُ البشرِيّة ُعلى طولِ الزّمانِ وعَرْضِهِ مَثيلاً ؟


فداكَ أبي وأمي يا رسولَ اللهِ يا رحمة ًلِلعالَمينَ



][ أيّها الأحِبّـَــــــة ُ][


ما سبَقَ كان مُقتَطفاتٍ يَسيرةٍ مِن سيرَةٍ زاخِرَةٍ بالكثيرِ مِنَ المَشاهِدِ الرّائِعَةِ التّي يَقِفُ أمامَها الإنْسَانُ


عاجِزاً عَن إيجادِ وصْفٍ لَها



ومِمّا زادَني شَرَفاً وفخْراً ... وكِدْتُ بأخْمُصي أطأ ُالثُّرَيّا

دُخولي تَحْت قوْلِكَ يا عِبادِي ... وأنْ أرْسلْتَ أحْمَدَ لي نَبِيا


لَقَدْ أرْسِـلَ محمدٌ صلّى اللهُ عليهِ و سلـمَ مَفْطـوراً عَلى الرّحمَةِ ،

فكان لينُهُ رحْمَة ًبالأمّةِ في تَنفيذِ الشّريعَةِ بدُونِ تَساهُلٍ، و برِفْقٍ و إعانَةٍ عَلى تحْصيلِهَا.

فلذلك جُعِل لينه مُصاحباً لرحمةٍ أوْدَعَها اللهُ سبْحانهُ فيهِ،

فاخْتارَهُ لِيكُون مَبْعوثا للناس كافـّة ً،

واختار العَرَبَ ليكُونوا هُمْ مُبَلّغَ الشّريعَةِ للعالَمِ.




قال أحدُ السّلَفِ : ' زَيّنَ اللهُ مُحَمّداً صلّى اللهُ عليهِ و سلمَ بزينَةِ الرّحْمَةِ فكانَ كوْنُهُ رَحْمَة ً
و جميعُ شمائِلِهِ رحمةً و صفاتِهِ رحمَة ًعَلى الخَلْقِ '

و في حديث مُسْلِم أن رسولَ اللهِ صلّى اللهُ علَيْهِ و سَلّم لمّـا شُـجّ وَجْهُهُ يَوْمَ أحُــد ٍ

شَقّ ذلِكَ عَلى أصْحابِهِ فقالوا : لَوْ دَعَوْتَ عَلَيهِمْ، فقال:

إنّــي لَمْ أُبْعَثْ لعّـَـانـاً و إنّمَــا بُــعِثـْـتُ رحْمَة ً

صحيح مسلم

,,

رحيمٌ إنْ مَضى وقضَى .... وكانَ العَدْلَ ميزانا

شَبابَ الحَقِّ فانْطلِقوا .... مِنَ المِحْرابِ فُرْسانا

وللإسلامِ فامْتَثِلُوا .... هُدَى المُخْتارِ عُنْوانا


تقبلوا مِنّا هَديتنا مُغلفة بأوراقِ الياسمينِ ومعطرة بالمسكِ والريحان
دمتم بحفظ لله ورعايته ..





آخر تعديل أسير في حبها يوم 02-13-2011 في 01:10 AM.
رد مع اقتباس
قديم 02-13-2011, 01:57 AM   #2


الصورة الرمزية دلع دلع
دلع دلع غير متواجد حالياً

 
 عضويتي » 3071
 تسجيلي » Nov 2010
 آخر حضور » 09-20-2018 (07:58 PM)
مشآركاتي » 645
 نقآطي » 45
دولتي » دولتي الحبيبه Saudi Arabia
جنسي  »
 
 
افتراضي



فدااك ابي وامي وروحي يارسول الله

مووضوع في قمة الروعه ..

ودي ..


 


رد مع اقتباس
قديم 02-14-2011, 10:47 AM   #3
وهــل يخفى القمر


الصورة الرمزية اللوتس
اللوتس غير متواجد حالياً

 
 عضويتي » 745
 تسجيلي » Mar 2009
 آخر حضور » 03-27-2016 (08:51 PM)
مشآركاتي » 12,383
 نقآطي » 1121
دولتي » دولتي الحبيبه Yemen
جنسي  »
 
 SMS ~
يسألوني..عن مدى ثقتي بنفسي فأجبت .. أليس واثق الخطوة يمشي ملكاً ..فما بالكم وانا
..الملكة
 
افتراضي



صلى الله عليه وسلم

بارك الله فيك وفي ميزان حسناتكـ


 
 توقيع : اللوتس

لا ادري هل الحياه جميلة ام وجودي فيها يزيدها جمالا ..ومازال العلماء يدرسون سر هذه النظريه:7yemen (41):


رد مع اقتباس
قديم 02-15-2011, 12:17 AM   #4


الصورة الرمزية أسير في حبها
أسير في حبها غير متواجد حالياً

 
 عضويتي » 1925
 تسجيلي » Mar 2010
 آخر حضور » 02-09-2012 (05:07 AM)
مشآركاتي » 4,547
 نقآطي » 522
دولتي » دولتي الحبيبه Yemen
جنسي  »
 
 SMS ~
حَسْبِيَ الله لاَإلَهَـ إلا هُوَ
عَلَيْهِـ تَوَكلْتْ وَهُوَ رَبُ العَرْشِ العَظِيـْـمْ
 
افتراضي



بورك فيك وفي مرورك الطيب والمتواضع
دمتي بحفظ لله ....


 


رد مع اقتباس
قديم 03-01-2011, 01:34 PM   #5


الصورة الرمزية عشقي اليمن
عشقي اليمن غير متواجد حالياً

 
 عضويتي » 2883
 تسجيلي » Oct 2010
 آخر حضور » 07-26-2013 (05:50 AM)
مشآركاتي » 1,413
 نقآطي » 138
دولتي » دولتي الحبيبه Yemen
جنسي  »
 
 
افتراضي



بارك الله فيك وجزاك الله خيرا
جعله الله في موازين حسناتك


 
 توقيع : عشقي اليمن



رد مع اقتباس
قديم 03-13-2011, 01:32 AM   #6


الصورة الرمزية أسير في حبها
أسير في حبها غير متواجد حالياً

 
 عضويتي » 1925
 تسجيلي » Mar 2010
 آخر حضور » 02-09-2012 (05:07 AM)
مشآركاتي » 4,547
 نقآطي » 522
دولتي » دولتي الحبيبه Yemen
جنسي  »
 
 SMS ~
حَسْبِيَ الله لاَإلَهَـ إلا هُوَ
عَلَيْهِـ تَوَكلْتْ وَهُوَ رَبُ العَرْشِ العَظِيـْـمْ
 
افتراضي



بورك فيك وفي مرورك الطيب والمتواضع
دمتي بحفظ لله ....


 


رد مع اقتباس
[/TABLE1]

قديم 05-03-2011, 08:44 AM   #7


الصورة الرمزية يمانيه والفخر ليه
يمانيه والفخر ليه غير متواجد حالياً

 
 عضويتي » 2270
 تسجيلي » Jun 2010
 آخر حضور » 06-12-2012 (04:53 PM)
مشآركاتي » 3,360
 نقآطي » 1552
دولتي » دولتي الحبيبه Yemen
جنسي  »
 
 MMS ~
MMS ~
 
افتراضي



[TABLE1="width:95%;"]



بآرك آلله فيك أخوي أسير
وجعله في ميزآن حسنآتك
أسأل آلله عز وجل أن يجعل مآ كتبت
شآهدآ لك لآ عليك يوم آلقيآمه
وأن ينفعك بمآ خطته أنآملك في آلدنيآ والآخره
لروحك آلسعآده إينمآ كنت



 
 توقيع : يمانيه والفخر ليه

كل /
انسـآن سيكونّ يومآ مآ ..
مجرد [ ذكرىْ ]
امنيتيّ : ان اكون ذكرىْ " بيضآء "
.............في[ قلوبكمّ ]


رد مع اقتباس
قديم 05-23-2011, 06:31 AM   #8


الصورة الرمزية دفئ المشاعر
دفئ المشاعر غير متواجد حالياً

 
 عضويتي » 3942
 تسجيلي » Apr 2011
 آخر حضور » اليوم (01:37 AM)
مشآركاتي » 9,160
 نقآطي » 49040
دولتي » دولتي الحبيبه India
جنسي  »
 
 SMS ~
نصرك الله يا سوريا ....:7yemen (31):
 
افتراضي



تسلم على الطرح

وجعله الله شافعا لك

وجمعنا الله برسوله في الجنات

كل احترام .. دفوو


 


رد مع اقتباس
قديم 10-18-2011, 02:20 AM   #9


الصورة الرمزية أسير في حبها
أسير في حبها غير متواجد حالياً

 
 عضويتي » 1925
 تسجيلي » Mar 2010
 آخر حضور » 02-09-2012 (05:07 AM)
مشآركاتي » 4,547
 نقآطي » 522
دولتي » دولتي الحبيبه Yemen
جنسي  »
 
 SMS ~
حَسْبِيَ الله لاَإلَهَـ إلا هُوَ
عَلَيْهِـ تَوَكلْتْ وَهُوَ رَبُ العَرْشِ العَظِيـْـمْ
 
افتراضي



بورك فيكم وفي ردكم الطيب
نورتم الموضوع بطلتكم الحلوه

دمتم بأطيب الاماني
كونوا بخير ..


 


رد مع اقتباس
قديم 11-12-2011, 03:18 PM   #10
جمال الجراح
زائر


الصورة الرمزية جمال الجراح

 
 عضويتي »
 تسجيلي »
 آخر حضور » 01-01-1970 (04:00 AM)
مشآركاتي » n/a
 نقآطي »
دولتي » دولتي الحبيبه
جنسي  »
 
 
افتراضي



صلْ الله على محمد صلْ الله عليه وسلم


اللهم بلغنا رؤيته والشرب من ايديه الشريفه


اللهم آمين


جزاك الله عنا خير الجزاء


اخي

اسير في حبها


 


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أدْهشَتِ, مواقِفُ, البَشَرِيّة, ُ, هـذا, نبيــنا

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
۝ مـواقِـفُ أدْهشَتِ البَشَرِيّـة ۝ Ṁęπṧąĥ الا حبيبنــا محمد (صلْ الله عليه وسلم) 12 01-15-2011 04:52 PM
مواقِفُ أدْهشَتِ البَشَرِيّة قهر يارب الا حبيبنــا محمد (صلْ الله عليه وسلم) 3 07-12-2010 07:09 AM


الساعة الآن 09:13 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.6.1 TranZ By Almuhajir
new notificatio by 9adq_ala7sas
ما ينشر في منتديات شباب اليمن لا يمثل الرأي الرسمي للمنتدى ومالكها المادي بل هي آراء للأعضاء ويتحملون آرائهم وتقع عليهم وحدهم مسؤولية الدفاع عن أفكارهم وكلماتهم